شبكة ومنتديات قريةالسلاطين جبل شداالأعلى

وليـــد الشوقبي نقل سيارات الى جميع مناطق المملكة داخل وخارج الباحه محافظ المخواة خدمه 24 ساعه واتمنى لكم السلامة 0556989829

الانتقال للخلف   شبكة ومنتديات قريةالسلاطين جبل شداالأعلى > منتدي قريةالسلاطين بحوث تربوية متنوعة > منتدي قريةالسلاطين دروس تربوية

دعاء لولدي عبدالله احمد الشوقبي الغامدي اللهم اغفر له، وارحمه، وعافه، واعف عنه، وأكرم نزله، ووسّع مُدخله، واغسله بالماء، والثّلج، والبرد، ونقّه من الخطايا كما نقّيت الثّوب الأبيض من الدّنس، وأبدله داراً خيراً من داره، وأهلا خيراً من أهله، وزوجاً خيراً من زوجه، وأدخله الجنّة، وأعذه من عذاب القبر، أو من عذاب النّار
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 1437, 1:00   #1
ليه الحزن ساكن حروفي
شوقبي مميز
HTML
 
الإقامة: ليه الحزن ساكن حروفي
المشاركات: 4,585
معدل تقييم المستوى: 10
ليه الحزن ساكن حروفي is on a distinguished road
الدرس الأول ( فطـرة الإنســان و التربية . شبكة منديات الشوقبي

عن أبى هريرة ( رضي الله عنه ) ، أن رسول الله صلى لله عليه وسلم قال : \" كل مولود يولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه ، أو ينصرانه ، أو يمجسانه ، كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء ، هل تحسون فيها من جدعاء ؟ \" .
ثم يقول أبو هريرة : واقرأوا إن شئتم :  فِطرَتَ اللهِ التَّي فَطَرَ اُلنَّاس عَلَيهَا لاَ تَبدِيلَ لِخَلقِ اللهِ ذلِكَ الدّينُ القِيمُ وَلَكِنَ أَكثَرَ الناس لاَ يَعلَمون  ( رواه البخاري ) .
جاء هذا الحديث النبوي الشريف مشتملاً على جمال الأسلوب ، وروعة البيان ، ودقة التصوير ، وبلاغة التشبيه النبوي الكريم لحقيقة الإنسان التي أشغلت العلماء والفلاسفة ونحوهم من المفكرين على مر الأزمان ، حتى جاء خير البرية وأستاذ البشرية ومعلم الإنسانية صلى لله عليه وسلم بالجواب الشافي ، والبيان الكافي ، فأوضح في هذا الحديث أن الخير في الإنسان أصيل ، لأنه مخلوق على الفطرة السليمة الصافية النقية ، وهذا أصل من أصول التربية النبوية الإنسانية .
ويأتي من أبرز الدروس التربوية النبوية في هذا الحديث الكريم ما يلي :
أولاً : إن الإنسان يولد على الفطرة ، وقد جاء في كتاب ( بهجة قلوب الأبرار وقـرة عيـون الأخبار في شـرح جوامـع الأخبار ) للشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدي قوله : إن الفطرة هي \" الخِلقة التي خلق الله عباده عليها ، وجعلهم مفطورين عليها من محبةٍ للخير وإيثاره ، وكراهةٍ للشر ودفعه \". وهنا يُلاحظ أنه لم يرد في الحديث قوله صلى لله عليه وسلم : \" يؤسلمانه \" ؛ لأن الإنسان في أصل خلقته مستعدٌ بفطرته لقبول الخير والإخلاص لله تعالى ، والتقرب إليه سبحانه بكل سلوكٍ طيبٍ وصفةٍ خيَّرةٍ حسنة .
وهنا درس تربويٌ نبوي نستنتج منه أن كل سلوكٍ طيبٍ ، وصفةٍ خيَّرةٍ مردُها إلى الفطرة التي خُلق عليها الإنسان ، وهي فطرة الإسلام . أما ما سوى ذلك من سلوك سيئ وصفاتٍ شريرةٍ عارضة فمردها إلى ما اكتسبه الإنسان من احتكاكه بالآخرين ، وتعامله معهم ، وتأثره بهم ، وفي هذا المعنى يقول صالح بن القدوس :
واختر قرينـك واصطنـعه تفـاخـرًا إن القــريـن إلى المقـارنِ يُـنـســبُ
واحـذر مصاحبــة اللئـيـم فإنــه يُعدي كما يُعـدي الصحيحُ الأجـربُ
ثانيـًا : إن في قوله صلى لله عليه وسلم : \" فأبواه \" دلالةٌ على أهمية دور الوالدين في التربية ، وعِظم تأثـيرهما ولذلك فعليهما حُسن التربية ، وحُسن التوجيه لأنهما أكثر الناس التصاقاً بهذا الطفل وأبلغ تأثيرًا فيه . وقـد قالـت العـرب :
وينشـأ ناشــئُ الفـتيــان منـا على مــا كـان عــودهُ أبــوه
وهذا المعنى يشمل المعلم الذي يتولى تدريس وتعليم وتربية وتوجيه الطفل في سنوات عمره الأولى ؛ حيث يكون المثل الأعلى للطفل ، إضافةً إلى أن الطفل في هذا العصر قد يقضي مع معلمه من الوقت أكثر مما يقضيه مع والديه في المنزل .
وهنا درس تربوي نبوي يحث على ضرورة الاهتمام بالتربية الأولية للإنسان منذ صغره ، والحرص على توجيهه إلى الوجهة السليمة ، وعدم إهمال أمره ، وبذل الجهد التربوي اللازم لتنمية الطفل وتشكيله وتنميته ، فالأب والأم هما حجر الزاوية في بناء شخصية الطفل ؛ ومتى حَسُن الغرسُ حَسُنَ الثمر . قال تعالى :  وَالبَلَد الطيِبُ يَخْرُجُ نباته بإذنه ربه والذي خَبُثَ لاَ يَخْرُجُ إلآ نَكِدًا  ( سورة الأعراف : 58 ) .
ثالثـًا : إن الإنسان يتأثـر بالتلقين والتقليد والمحاكاة لمن هم حوله في المجتمع ، وخاصةً الأسرة ومن فيها من أعضاء ، لما لهم من التأثير المباشر توجيهًا وإرشادًا وتنشئةً . وهذا أصلٌ أصيلٌ تقوم عليه التربية بصفةٍ عامة ، ويتمثل في أن التربية عمليةٌ مكتسبةٌ وليست وراثية ، بدليل أن خلق الله تعالى للإنسان يتميز بالحُسن والصلاح ، وأن ما يطرأ عليه بعد ذلك من نقصٍ أو فسادٍ أو نحوه ، إنما هو من فعل الإنسان وتأثره بما اكتسبه من بيئته ومجتمعه .
رابعـًا : استخدام الرسول صلى لله عليه وسلم أسلوب تقريب المعنى ذهنيًا عندما شبّه واقع الحال في هذا الحديث بشيءٍ معروفٍ في البيئة كمثالٍ توضيحيٍ يستعين به في الوصول إلى الهدف التربوي المراد الوصول إليه ، فالبهيمة تُولد كاملة الخِلقة ، سليمة الأعضاء ، متكاملة الأطراف ، حسنة الخِلقة ، ثم يطرأ عليها بفعل فاعلٍ ، وبتأثير مؤثر ، ما يكون من شأنه التغيير والتبديل كقص شفةٍ ، أو جدع أنفٍ ، أو شق أذنٍ ، أو قطعُ أحد الأطراف أو نحو ذلك . وبهذا الأسلوب البليغ يصور النبي صلى لله عليه وسلم أن المولود يولد على الفطرة السليمة المستعدة للإسلام ، ولكن من يحيطون به من الآباء ، والإخوان ، والمعلمين ، والأقران ، وغيرهم يؤثرون عليه بطُرقٍ مُباشرةٍ أو غير مُباشرة ، فيكتسب بذلك بعض الصفات الدخيلة على طبعه السليم وفطرته البريئة .
خامسًـا : الرد الصريح على من ينكـرون الفطرة ويجحدونها ولا يعترفون بها ، وفي ذلك يقول الأستاذ / محمد علي الصابوني في كتابه ( من كنوز السنة ) :
\" إن في هـذا الحديث ردًا على من يقولـون بـأن الإنسان يُخلق خاليًا من كل شيءٍ يُسمى بالدوافع ، وعلى من يعـتبرونه كالآلـة الصماء أو كالدابـة العجـماء \" .
وهـذا فيه درسٌ تربـويٌ نبـويٌ يفيد تقرير حقيـقة الإنسان وطبيعته الفطرية الــتي قـال فيها الحق سبحانه و تعالى :  فِطرَتَ اللهِ التَِّي فَطَرَ اُلنَّاس عَلَيهَا لاَ تَبدِيلَ لِخَلقِ اللهِ  ( سورة الروم : 30 ) .
وبذلك يكون خلق الإنسان في بدايته خلقًا كاملاً لا نقص فيه ، ولا تشويه ، ولا قصور ، ولا عيب ، ولا خلل ؛ إلا أن الظروف المحيطة به ، والأسرة الفاسدة ، والمجتمع المنحرف ، والبيئة غير السليمة ، تجعل منه إنسانًا منحرفًا عن الفطرة السوية ـ والعياذ بالله .
سادسًـا : إن الإسلام هو دين الفطرة السوية التي فطر الله الناس عليها ، وما ذلك إلا لما فيه من تربيةٍ ساميةٍ ، وفضائل جمةٍ ، وآدابٍ عاليةٍ تُزكي النفس ، وتطهر القلب ، وتُحلي صاحبها بالأخلاق الجميلة . وهنا تحضرنــي المقولة المشهورة : \" لو كانت الفطرة السوية جسمًا له أعضاء وأبعاد ، لكان الإسلام هو الثوب المناسب لها \" .
فيـا أبنـاء الإسـلام :
هذا دينكم الخالد ، وهذا هديه المبارك ، وهذه تعاليمه السامية وحقيقته التي تُلائم الفطرة وتتناسبُ معها .
وهذه تربيتكم الإسلامية الصافية النقية ، وهذه حقيقتها التي سما بها الإسلام وارتقى من حضيض الشر إلى أفـق الخــير .
فحافظوا على سلامتها ، واحرصوا على صفائها .
__________________
علـمـتـنـي الـحـياه ان احـتـرم عــقــول الـبـشــر لــكــن لا اثـق بـهـا
ليه الحزن ساكن حروفي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مركز تحميل Top4toP


الامتدادات المسموحة: PMB | JPG | JPEG | GIF | PNG | ZIP

الساعة الآن 1:00.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by