المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : النصر يصعق جماهيره بخسارة كبيرة أمام ذوب أهان شبكة و منتديات ابووليـــد الشوقبي


قــ ـلـ ـبـ آلآســ ــد
1437, 1:00
https://youtu.be/NRgzjnooodk
(https://youtu.be/NRgzjnooodk)
شبكة و منتديات ابووليـــد الشوقبي أنهى فريق النصر مشاركته في بطولة دوري أبطال آسيا، بأسوأ طريقة ممكنة، عندما خسر أمام ذوب أهان الإيراني بثلاثية نظيفة في المباراة التي جرت بينهما مساء الأربعاء (4 مايو)، في ختام مرحلة المجموعات.

أحرز أهداف الفريق الإيراني، إحسان بهلوان في الدقيقة 30، ومسعود زادة، في الدقيقة 41 من ضربة جزاء، وهاشم بك زادة في الدقيقة 87، بينما تعرض حسين شيعان حارس النصر للطرد في الشوط الثاني.

ورغم من أن المباراة كانت تحصيل حاصل، فإن لاعبي النصر خذلوا جماهيرهم وظهروا بمستوًى متواضع للغاية، يعتبر امتدادًا لمستواهم الذي قدموه طيلة الموسم، في الوقت الذي حقق فيه الفريق الإيراني الفوز بأقل مجهود.

بداية المباراة كانت هادئة تمامًا من الفريقين، ولم يقدم لاعبو النصر ما يشير إلى وجود رغبة لديهم في تحقيق الفوز على الفريق الإيراني، فمحاولات الفريق الأصفر كانت بطيئة للغاية، وتحضير الهجمات يستغرق وقتًا طويلًا، بما يمنح الفرصة لذوب أهان لرصّ الصفوف وسد كل المنافذ المؤدية لمرماه.

في المقابل، سعى الفريق الإيراني لاختراق دفاعات النصر من على الأجناب، لكن لم تشكّل الهجمات الخطورة الكافية لتهديد مرمى الفريق النصراوي، حتى جاءت الدقيقة 30 التي تمكن فيها إحسان بهلوان من اختراق دفاعات النصر بكل سهولة والانفراد بحسين شيعان ليسجل هدف التقدم بكل سهولة.

بعد الهدف لم ينتفض النصر سعيًا لتسجيل التعادل، بينما واصل الفريق الإيراني سيطرته على مجريات اللعب، لينال مكافأته بهدفٍ ثانٍ سجله مسعود زادة في الدقيقة 41 من ضربة جزاء، لينتهي الشوط بتقدم ذوب اهان بهدفين.

لم يتغير حال النصر للأفضل في الشوط الثاني، بعدما سيطرت اللامبالاة على أداء اللاعبين، فاستمر الفريق الإيراني مسيطرًا على مجريات اللعب، إلا أنه يبدو أن ذوب أهان لم تكن لديه الرغبة في بذل جهد إضافي لإحراز مزيد من الأهداف، بعدما اطمأن للنتيجة، في ظل استسلام لاعبي النصر.

وفي ظل حالة الهدوء التي سيطرت على المباراة، تلقى حسين شيعان حارس مرمى النصر الإنذار الثاني، لقيامه بلمس الكرة بيده خارج منطقة الجزاء، ليقوم الحكم السنغافوري محمد تقي بإشهار البطاقة الحمراء في وجهه، ليخرج شيعان مطرودًا فيضطر كانيدا لإخراج الفريدي، والدفع بمتعب شراحيلي ليحرس عرين النصر.

وفور نزوله، أنقذ متعب مرماه من هدف مؤكد من انفراد تامّ، قبل أن يعود وينقذ مرمى النصر من هدف ثانٍ، في الوقت الذي غابت فيه المحاولات النصراوية الحقيقية على مرمى ذوب أهان.

وفي الدقيقة 87 تمكّن هاشم بك زادة من زيادة أوجاع النصر بإحرازه الهدف الثالث، بعدما اخترق دفاع النصر، دون أن يجد من يوقفه، فسدد بقوة في الشباك، لينتهي اللقاء بفوز الفريق الإيراني بثلاثية نظيفة.